الكاتب: مصطفى حابس Mustapha Habes

في الوقت الذي تواصل فيه الشقيقة تونس تفرد سياستها الليبرالية فوق اللزوم واعتيادها في الصيد في المياه العكرة و الأوحال الأسنة، خاصة في مجال ثوابت الأمة المسلمة كالأسرة وحقوق المرأة، حيث وافق الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي خلال كلمة ألقاها قبل حلول السنة الميلادية الجديدة بإلغاء المنشور الذي يمنع المرأة التونسيّة من الزّواج بأجنبي غير مسلم وكذا المساواة في الميراث بين الجنسين، معلّلاً قراره بالتغيّرات الاجتماعيّة “التي تعيشها المرأة في تونس وظروف دراستها وعملها في الخارج، وأيضاً احتراماً لرغبتها في العيش وفق اقتناعاتها الشخصية، خلافاً لما جاء في القوانين التونسية القديمة.” جاء ذلك – كما يعلم الجميع- نزولا عند رغبة بعض…

المزيد

مما تعلمناه من شيخنا العلامة محمود بوزوزو – رحمه الله- وهو من تلاميذ العلامة بن باديس تكراره لنا، لما يتطرق لحالة الإسلام في الجزائر وشعب الجزائر، كان كثيرا ما يذكر لنا هذه المقولة “إن حاجة الجزائر لرسالة جمعية العلماء وجهود رجال جمعية العلماء عبر العصور والأجيال، كحاجة التربة الخصبة للماء والهواء”، و اليوم و الحمد لله، ما يستشف مما توصلت إليه هذه الجمعية من نتائج في جمعيتها العمومية الأخيرة لدليل على صفاء معدنها رغم شح مواردها وضعف سواعد منتسبيها، وبالتالي يبدو لنا أنه رغم كل ذلك فان قناعة بعض رموز الجمعية انتهت إلى أنه في أوقات المحن لا يملك أحد…

المزيد

تشرفت مؤسسة الأصالة للنشر والدراسات والتدريب باستضافة عائلة الأستاذ محمد لعزازي وأصدقاؤه وأحبابه في جلسة تذاكر فيها الحضور مآثر وأخلاق الأستاذ، بمقرها بالجزائر العاصمة، حضرها أساتذة وزملاء وطلبة المرحوم الشيخ محمد العزازي، وجمع غفير من المشايخ و الأساتذة، أشادوا فيها بمحاسن الأستاذ الكبير وخصاله، مذكرين بتضحياته و تفانيه كمربّى مرابط في ثغر التربية الرسالية، ملازما رحمه الله للصحوة الفكرية والروحية والأخلاقية والاجتماعية التي عاشها المجتمع الجزائري منذ الستينات من القرن الماضي. و تداول على المنصة متدخلون كثر ، في البداية كانت كلمة الأصالة الترحيبية بالحضور قدمها عضو مجلس إدارتها الأستاذ مسعود قاسمي ثم تلتها تدخلات بعض المشايخ و الأساتذة كالدكتور…

المزيد

الحمد لله الذي زيّن شهر ربيع الأوّل بمولد قمر الجود والوفاء. سيّدنا ومولانا محمّد المختار المصطفى. فسبحانه من إله رحيم، شرّف مولد هذا النبيّ الكريم، فجعله للمؤمنين سرورا، وللمحبّين ربيعا، وكان صلى الله عليه وسلم لأمّته في الدنيا رسولا، وفي الآخرة رحيما بهم وشفيعا، أمره ربّه بإظهار شرفه عليهم، فكان لقوله سميعا، ولأمره مطيعا، فقال له في سورة الأعراف {قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعاً}. نحمده تعالى ونشكره أن جعل أرواحنا وقلوبنا تستروِح بذِكْر حبيبِنا في جميع الأحوال، وتنشرح بسماع مَدْحه وما له من خصال الكمال. ورغم أنه في مثل هذا الشهر المبارك، وهذه الأيام المباركة،  إظهارُ الحفاوةِ…

المزيد

إنَّ مرحلة الشَّباب هي الفترة الذَّهبيَّة من عمر الإنسان، وهي الَّتي ترسم ملامح مستقبل المرء وتحدِّده، لذلك حرص الإسلام كلَّ الحرص على التربية وغرس مبدأ الولاء للدِّين الحنيف كعقيدة في المؤمنين، حتَّى يبقى الإسلام هو مدار حياة المسلم، يعيش به ويحيا له، حتَّى يلقى ربَّه. لا لشيء إلا لأنَّ الشَّباب هم طاقة الأمَّة وقوَّتها، وعمادها ومصدر عزَّتها، وقد جعلهم الله ـ عز وجل ـ من أعظم أسباب بلوغ المعالي والقمم ـ لا تشذُّ عن ذلك أمَّة من الأمم ـ، ومن أكبر مقوِّمات بناء مجد الأمَّة، وصناعة تاريخها، فشباب اليوم هم رجال الغد، «وهم الأصل الَّذي يبنى عليه مستقبل الأمَّة، ولذلك…

المزيد

Comme ce fut le cas auparavant pour le projet d’Ibn Khaldoun, celui de Malek Bennabi a été à son tour marginalisé et négligé, et n’a pas profité à la nation pour corriger et renouveler sa civilisation, malgré sa grande importance sur différents plans.
Malheureusement, si «Al-Mouqaddima» et son approche cognitive avaient été connus par les musulmans de l’époque, le processus de renaissance culturelle islamique aurait été radicalement transformé et, en conséquence, ce processus durera longtemps dans l’histoire humaine.

المزيد

أثريت المكتبة العربية هذه الأيام بإصدارات جديدة نفيسة للشيخ الدكتور الطيب برغوث، المفكر الجزائري المعروف و الأستاذ الزائر بجامعة الامير عبد القادر للعلوم الاسلامية بقسنطينة، الذي ألف أكثر من 45 كتابا، صدر بعضها في إطار ” سلسلة مفاتيح الدعوة “، التي رأت النور في أوائل عقد الثمانينات من القرن الماضي، وتتلمذت عليها أجيال واسعة من نخبة الصحوة في المجتمع الجزائري خصوصا والمغاربي عموما. صدى كتابات الشيخ الطيب برغوث في أجيال المجتمع وقد قرأت في بعض مداخلات الشيخ الطيب وسمعت منه ذلك مباشرة في أوروبا، أن جامعيا جزائريا متقاعدا في سلك الشرطة، من جيل الثمانينات من القرن الماضي، ذهب إلى النرويج…

المزيد

كتبت الاسبوع الماضي كلمة بعنوان، “التعليم، مسيرة مشوار استثماري واعد في البشر وللبشر” ، مذيلا إياها بحوار مقتضب بمناسبة الذكرى الأربعين لتأسيس الاتحاد العالمي للمدارس العربية الإسلامية، مع رئيس الاتحاد، أستاذنا الكبير الدكتور أحمد فريد، حفظه الله.” و ها أنا ذا أعود اليوم لموضوع التربية و التعليم، بمناسبة فضائح الامتحانات الأخيرة في البكالوريا بالجزائر في دورتها الأولى والثانية، أما عن امتحانات مسابقات دخول المعاهد والتخصصات فحدث عن البحر ولا حرج و منذ سنون ودار لقمان على حالها {خلاها}، ضف إلى ذلك المستوى المتدني للطلبة الذكور خاصة، إذ تجد الواحد منهم يحمل أعلى الشهادات.. ليسانس وماجستير و دكتوراه، لكن ربك كريم..…

المزيد

دول الخليج على صفيح ساخن أكثر من أي وقت مضى عُرفت إمارة قطر الصغيرة والمجهرية التي لا تكاد ترى على خارطة دول الخليج بل و حتى على وجه المعمورة، إذ لم تعرف إلا أخيرا في العالم أجمع عبر قناة الجزيرة الفضائية، بل الكل يجزم أن قناة ” الجزيرة ” معروفة أكثر من قطر.. و العبد لله تعرف على اسم دولة قطر قبل ميلاد قناة ” الجزيرة” صدفة و قدرا منذ عقود.. أولا كنت وأنا طالب أسكن في بيت جدي التي من شرفتها أنظر يوميا مقر سكن السفير القطري في قلب العاصمة وهو عبارة عن فيلا فخمة بحراسة وبستان كبير وفناء…

المزيد

تتميز أجواء رمضان في دول العالم العربي، بعوالم روحانية ونسائم إيمانية، عمادها القرب من الله تعالى، غير أن الأبعاد الدينية والتربوية لهذه المناسبة العظيمة، في نفوس شعوب هذه البلدان، لا تنعكس على الإنتاجات التلفزيونية الموجهة للجمهور عموما والمتتبعين من الغرب خصوصا، بمناسبة الشهر المبارك الذي يحظى باحترام وخشوع منقطع النظير، ويحرص فيه الناس على الإقبال المضاعف على أداء الشعائر الدينية، لكن هذه النفحات كثيرا ما تكدر صفوها أمور دخيلة لا نقدر لها قدرها من الافساد و الاختلاس للأجر جهد المشقة، إذ أطلق عليهم بعض الدعاة مسمى “لصوص رمضان”. احذروا … لصوص رمضان ! عدد بعض أهل الاختصاص، لصوص رمضان المفسدين…

المزيد

مع دخول هذا الشهر الفضيل ونحن نلهث في حوار منهك متجدد لا ينتهي كعادتنا في دول الغرب حول فوارق مواقيت الإمساك بين مدينة وأخرى ودولة والأخرى في أوروبا، هذه الفوارق في المواقيت دوخت أجيال المسلمين وأشعلت بينهم نار الفتنة والاختلاف منذ عقود، نعم جاليتنا لا زالت تتعثر مع كل بدية إشراقة هلال رمضان جديد من كل سنة، وهي فعلا أيام و ليلي تمر فيه جاليتنا بمخاض أزمة مادية و روحية تكدر عليهم صفو الاخوة.. إنها أزمة “الحلال والهلال “، كما وصفها أستاذنا المرحوم الدكتور طه جابر العلواني ، مؤسس المعهد العالمي للفكر الاسلامي في أمريكا.. نعم أزمة مزدوجة، روحية بالنسبة…

المزيد

المدينة المنورة هي مأوى و مثوى رسول الله صلى اله عليه و سلم ، و سميت طيبة الطيبة ، و طابة، و سيدة البلدان، الدار، المحبوبة و غيرها من الأسماء دليل على علو قدرها و قيمتها لسكانها و لزائريها على حد سوى. استحقت و بجدارة هذا العام الفوز بلقب عاصمة السياحة الاسلامية لعام 2017 م لتكون محطة تاريخية جديدة في وقت عسير من أيام الناس في دول الخليج عموما . وكان اختيار المدينة المنورة عاصمة للسياحة الإسلامية قد تم في ختام أعمال اجتماع وزراء السياحة في الدول الأعضاء لمنظمة التعاون الإسلامي، والذي عُقد في نيجيريا بتاريخ 23 ديسمبر 2015م، ويعكس…

المزيد

قد ينطبق هذا المثل الشعبي على الرئيس الأمريكي الجديد، في تعامله مع المسلمين، القائل ” البقرة جيفة ومصارينها حلال “، فالرئيس ترامب يشتم المسلمين و يستصغر حكامهم، لكن من أجل مصالحه الشخصية و مصالح أمريكا يذهب لابتزاز أموال العرب من أثرى دولة مسلمة التي تقع بها أعز مقدسات المسلمين، رافعا شعاره المعروف ” أمريكا أولا” .. إنها المصلحة يا حكام العرب، و بالتالي يكون ترامب يعمل بمقولة لينين الخالدة، التي يقول فيها ” ما هو لي فهو لي، وما هو لك نتفاوض عليه”. لما لا والكل يذكر منذ أشهر بل و أسابيع فقط ردود الفعل الدولية على تصريحات “دونالد ترامب”…

المزيد

جاء في الحديث الشريف ويل للعرب من شر قد اقترب، قالها الرسول صلى الله عليه وسلم منذ أزيد من 14 قرنا، أما اليوم فحق لنا أن نقول ويح وويل للعرب.. وويح وويل كلمات عربية لها وزنها و مدلولها عفي لسان العرب و العجم، خاصة في زماننا هذا من أيام العرب التعيسة هذه. ومعنى كلمتي ويح وويل في القواميس متقاربة و متداولة وددت لو وجدت أبلغ منهما للتعبير عن الغم و الهم الذي أنتاب جاليتنا المسلمة في ديار غرب مضيافة رغم الداء و الأعداء .. و قد جاء في مختار الصحاح أن وَيْحٌ كلمة رحمة وويل كلمة عذاب وقيل هما بمعنى…

المزيد

مقولة “عادت حليمة لعادتها القديمة”، مقولة شهيرة من الأمثال العربية القديمة التي نرددها دائما ولكن فينا من يجهل معناها.. وتقال في حالة عودة الشخص إلى عادة قديمة كان قد تخلى عنها و هناك روايات عديدة تصب كلها في نفس المعنى.. الرواية الأولى تقول ان حليمة هي زوجة حاتم الطائي الذي اشتهر بالكرم، بينما هي اشتهرت بالبخل. فكانت إذا أرادت أن تضيف سمناً إلى الطبخ قللت منه أشد الإقلال وارتجفت الملعقة في يدها. فأراد حاتم أن يعلمها الكرم فقال لها: إن الأقدمين كانوا يقولون إن المرأة كلما وضعت ملعقة من السمن في قدر الطعام زاد الله عمرها يوماً، أعجبت حليمة بالفكرة…

المزيد

دُعيتُ نهاية هذا الأسبوع في إطار النشاطات الثقافية للتقريب بين الأديان، للتعليق على مسرحية دولية، أمام جمهور غربي!! وكل ما في أمر هذه الندوة، أنه بعد عرض المسرحية من طرف فرقة متمرسة مدة ساعة ونصف الساعة، تعطى الكلمة للمعقبين الضيوف للتعليق على محتوى المسرحية نصا وإخراجا وغيره.. بعد ذلك يفسح المجال للرد على استفسارات الحاضرين بحضور المخرج والممثلين، وهذا أمر عادي للغاية وقد يكون في متناول أي كاتب أو محاضر، إلا أن المشكلة التي أستوقفني، وجعلتني أتردد في تلبية الدعوة، هي أن عنوان المسرحية “الرَّجِيمة”، و موضوع الرجم بصفة عامة، موضوع منفر، يصعب حتى على علماء الأديان الخوض فيه.. أصدقكم…

المزيد

تمر بلادنا الاسلامية في الفترة الراهنة بحالة مقلقة للغاية، حالة الركود السياسي، أو تحت رحمة سلطة الأمر الواقع، أو ما يطلق عليه في بعض اللغات الغربية ” الستاتيكو”، Statu quo و “الستاتيكو”، هو مصطلح يستخدم في العلوم السياسية للدلالة على الجمود وعدم التغيير لبقاء الحال على ما هو عليه، وتبقى السلطة أو الحكومة أو الرئيس الذي يفرض على الشعب ولا يستطيع تغييرها بل يتقبلها ويتعامل معها على اعتبار أنها أمر واقع، و بالتالي تفرض سلطة الأمر الواقع بالقوة دون إجماع شعبي، لتبقى المغانم مغانما والمغارم مغارما، يصدق فينا قول القائل” عجَبًا لأمَّة ربُّها نورُ السموات والأرض، ولكنها تعيش في الظلام”..…

المزيد

الانتخابات هي العملية الرسمية لاختيار شخص لتولي منصب رسمي ما، أو قبول أو رفض إقتراح سياسي بواسطة التصويت. و إن شئت قل الانتخابات هي ترجمة للخيار الحر الذي ينتج عنه شرعية الحكم والانتخابات النزيهة في مجتمع ما، وتعد أحد أوضح مظاهر الحرية و الديمقراطية ومن ثم تلعب عملية المراقبة دورا هاما في تحقيق الاستقرار للحكم ووصفه بالشرعية أو نفي تلك الصفة عنه، و المراقبة تكون في كافة المراحل قبل و بعد و أثناء العملية الانتخابية. فضائح عملية الاقتراع و الانتخاب في عالمنا العربي وما يجري اليوم من فضائح لعملية الاقتراع عموما يجعل الحليم حيران، لدى جل المترشحين في دولنا العربية…

المزيد

“إِنَّ مِنْ أَشْرَاطِ السَّاعَةِ .. أَنْ يَكْثُرَ الزِّنَا وَيَقِلَّ الرِّجَالُ وَيَكْثُرَ النِّسَاءُ حَتَّى يَكُونَ لِخَمْسِينَ امْرَأَةً الْقَيِّمُ الْوَاحِدُ”يصادف يوم 8 مارس- أذار من كل عام اليوم العالمي للمرأة، و يأتي هذا العام حاملاً شعار “الإعداد للمساواة بين الجنسين لتناصف الكوكب بحلول عام 2030″، وذلك حسبما ورد في الموقع الرسمي للأمم المتحدة عندنا هنا في سويسرا .. ويأتي هذا الشعار من أجل تسريع العمل بجدول أعمال عام 2030 وفقاً لما اوضحته الأمم المتحدة بالإضافة إلى تنفيذ الأهداف العالمية التي تضم المساواة بين الجنسين وضمان التعليم الجيد والمنصف والشامل للجميع. وتضم الأهداف الرئيسية لجدول أعمال 2030، ما يلي : – ضرورة تمتع…

المزيد

“ليس من أمم الأرض وشعوبها أمة أو شعب عاش عمره جادًا من غير عبث، بل ليس منها من خلا تاريخه من فترة تردى فيها إلى درك لم ندركه نحن المسلمين بالرغم من كل ما فينا، ثم إنه ليس منها من نهضه من كبوته فكرة فيلسوف، أو منطق حكم الكبير والصغير”.. يُقر هذه الحتمية شيخنا المرحوم الدكتور سعيد رمضان والد أخي هاني وطارق رمضان من سويسرا، في افتتاحية “المسلمون” منذ أزيد من نصف قرن، حيث كتب يقول: “إنما هي العاطفة المشبوبة تبعثها دائمة قلة واعية، فتطلق بها المواهب المكبلة، وتحبب بها الواجب الثقيل، وتهون بها العقبة الصعبة، وتندفع بها في غير…

المزيد

لقد كانت و مازالت تركيا خلال عشر سنوات ونيف بمثابة مثال يُحتذى به في نظر العديد من المراقبين في الغرب. نظام معتدل متوازن، بلد عضو في منظمة حلف شمال الأطلسي، يحترم أصوات الناخبين، يرتكز الى اقتصادٍ يضجُّ بالحيوية والنشاط، وبالمختصر المفيد: نموذج يضرب به المثل لدى جيرانه العرب الغارقين بالأزمة النفطية بل والمتخبطين في الحروب الأهلية. أمام الأعاصير.. هل باتت المعجزة التركية سراباً؟ فهل تستطيع تركيا اليوم أن تصمد أمام الأعاصير التي تصب عليها حمم النيران من كل حدب و صوب، و هذا قبل أسابيع قليلة من موعد الاستفتاء الشعبي العام حول الدستور في نيسان /أبريل 2017 .. والحقيقة المرة…

المزيد