وطنٌ لا يموتْ..

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

وطني أنا
سُقيا دمٍ
سُقيا دموعْ
من عزف البنادقْ
من دقَّةِ الأعناقِ
في عُقدِ المشانقْ
بسقَ شموخًا..في خشوعْ
هو هكذا
يغري العدا بسكونه
يُبدي الخضوعْ..
حتى إذا ركنوا وطابتْ
لهمُ الفيافي والرّبوعْ
إستلَّهمْ نفسًا وروحًا
من تقاسيمِ الضلوعْ..!

حكيم  قاسم
3 أوت 2017

Share.

About Author

حكيم قاسم

Comments are closed.