إِرْحَلْ..

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
mubarak.jpg
لِنَفْتَرِقْ أَخِيرا

لأنَّنَا نَوَدُّ أَنْ نَنْسَى عَهْدَكَ المَشْؤُوم..

نُرِيدُ أَنْ تَبْتَعِدَ عَنَّا أَخِيرا

بِحَقِّ مَا لَدَيْنَا..

مِنْ ذِكْرَيَاتِ قَهْرٍ سَلّطْتَهُ عَلَيْنَا

بِحَقِّ عُنْفٍ مُرْعِبٍ..

مَا زَالَتْ آثَارُهُ مَنْقُوشَةً عَلَى أَجْسَادِنَا

بِحَقِّ قُوَّاتِ أمْنِكَ المَكْلُوبَة..

التِي أَطْلَقْتَهَا عَلَيْنَا

بِحَقِّ أَعْمَالِ بَلْطَجِيَّةٍ..

بِالمَوْتِ أَرْسَلْتَهَا إلَيْنَا

بِحَقِّ حِزْبِكَ الجَاثِمِ عَلَى رِقَابِنَا..

وَنَهْبِ آلِكَ لِأرْزَاقِنَا

بِحَقِّ مَا قَدَّمْتَهُ لَنَا مِنْ زَيْفِ الوُعُود..

وَقُبْحِ وَجْهِكَ المَزْرُوعِ فِينَا مُنْذُ عُقُود

بِحَقِّ ذِكْرَيَاتِنَا..

وَحُزْنِنَا الجَمِيلِ وَإحْبَاطِنَا..

وَكُرْهِنَا الذِي غَدَا أكْبَرَ مِنْ كَلَامِنَا..

أكْبَرَ مِنْ شِفَاهِنَا

بِحَقِّ أطْوَلِ كَابُوسٍ فِي حَيَاتِنَا..

نَسْألُكَ الرَّحِيل

عباس عروة
6 فبراير 2011
(أبيات مستوحاة من شعار الثورة المصرية “إرحل” ومن قصيدة نزار قبّاني “أسألك الرحيل”)

Share.

About Author

عباس عروة Abbas Aroua

تعليقان

  1. Avatar
    غير معروف on

    وَبحقٌ مُحمٌدٍ نسألُ الله نِعمَ المُجيبِ
    أن يستجيبَ لِدُعائِنا
    ويحفظك يا عباسَ
    من أعدائنا